نسیت کلمة المرور؟'

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

الرئیسیة
المکتبة
الریاضة  > ألعاب ومعلومات ریاضیة متفرقة
كرة المضرب
كرة الماء
كرة القاعدة
كرة الطاولة
كرة الشبكة
كرة السلة
صيد السمك
سباق الكلاب
سباق الخيل
سباق الجائزة...
التزحلق
رمي الرمح
رمي القرص
تنس الطاولة
تسلق الجبال
الأدعیة
الأنشطة
العم لامع
المجلة
ھل تعلم ؟
الألعاب
آخر الأخبار
 

الریاضة

 
   

 

 

 
Bookmark and Share

Next   Back
 

اللعب

 
  Play  
 
نشاط يقصد لذاته لا لأي غرض بعينه. وعند الأطفال يتخذ اللعب شكل التنمية العفوية لمختلف إمكاناتهم ولضروب القدرات الكامنة فيهم. إنهم يلعبون أي دور يستحوذ على إعجابهم متخيلين أنهم يؤدون أعمالا لا يقوم بها غير الكبار, كتربية الأطفال والطبخ والتمريض إلخ. والحق أن لعب الأطفال ليس وسيلة من وسائل التسلية, بل إنه نشاط عفوي ينطوي على قدر كبير من الاستطلاع والاستكشاف. وقد حاول فروبل وغيره من المربين المحدثين الإفادة من هذه الواقعة في تعليم الأطفال وتنشئتهم. أما عند الكبار فكثيرا ما يتخذ اللعب شكل نشاط يتيح لهم فرصة ينسون خلالها مقتضيات العمل ويتخففون بها من مسؤوليات الحياة, ومن هنا كثرة ضروب الألعاب التي نقع عليها في المجتمع. وهذه الألعاب تتميز باشتمالها على عنصري الإثارة والمنافسة حتى عندما يلعب المرء مع نفسه (كما هي الحال عندما ينكب على حل ألغاز الكلمات المتقاطعة). واللعب قديم قدم التاريخ نفسه. وكذلك اللعب, كالدمى وما إليها. وما الكرة التي تطور اللعب بها عبر الأجيال غير دمية من الدمى. وليس من ريب في أن ألعاب الكرة لا تحمل المتعة إلى اللاعبين والمتفرجين فحسب ولكنها تزود الإنسان بمتنفس بريء لنزعاته العدوانية. وأخيرا فإن للعب أهميته الكبرى من الناحية الاجتماعية, فهو يجمع شمل الناس بعضهم إلى بعض في النوادي والملاعب حيث يمارس كل منهم لعبته المفضلة مع زملائه
 
Next   Back

Bookmark and Share
 
 
Close