نسیت کلمة المرور؟'

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

الرئیسیة
المکتبة
آخر الأخبار > الأخبار العالمیة
مجلس الأمن...
أمريكا...
المصالح...
البيت الأبيض...
ميدفيديف يحث...
البرلمان...
تجربة...
فرنسا:...
خبراء للطاقة...
مجتمع يتفرج...
العلماء...
زيادة کبيرة...
ألمانية...
الأدعیة
الأنشطة
العم لامع
المجلة
ھل تعلم ؟
الألعاب
آخر الأخبار
 

أخبار وأحداث

 
   

 

 

 
Bookmark and Share

Next   Back
 

خبراء للطاقة الذرية يؤكدون على خطورة الوضع بمفاعل فوكوشيما

 
  Atomic Energy Experts Stress the Seriousness of the Situation Fukushima Reactor  
 
أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن الوضع خطير للغاية في محطة فوكوشيما النووية اليابانية، وأن فريق فنى سيتوجه إلى طوكيو للوقوف على حجم الأضرار التي أصابت المحطة.
وقال يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية أمام ممثلي الدول الأعضاء في الوكالة إن الوضع في محطة فوكوشيما بات خطيرا للغاية، وإن مستويات الإشعاع في طوكيو وباقي المدن اليابانية زادت عن مستوياتها العادية، لكنه أضاف أنها ظلت في مستوى لا يشكل تهديداً للصحة البشرية.
ومن جهته؛ أكد رئيس لجنة تنظيم الطاقة النووية في الولايات المتحدة غريغوري جاكزكو أن الارتفاع الشديد في مستويات الأشعة حول محطة فوكوشيما النووية اليابانية كبيرة جداً، وطالب بإجلاء الناس إلى محيط 80 كيلومتراً بعيداً عن المحطة. وأوضح أنه من الصعب للغاية على عمال الطوارئ الاقتراب من المفاعلات لأن الجرعات التي قد يتعرضون لها قد تكون مميتة في فترة قصيرة جداً.
ونقلت وسائل إعلام أمريكية عن جاكزكو قوله،أمام اللجنة الفرعية للطاقة والتجارة بالكونغرس الأمريكي، ان لجنته توصي بإجلاء السكان من مساحة أكبر حول محطة فوكوشيما النووية.
وأوضح ان مستويات الأشعة في المفاعل رقم 4 "عالية جداً"، مشيراً إلى ان وزارة الخارجية الأمريكية تصدر توصية جديدة لمواطنيها في اليابان.
وأردف "في وضع مماثل في الولايات المتحدة، كنا لنوصي بإخلاء محيط أكبر من الذي أوصت به اليابان حالياً".
وقال جاكزكو ان السفير الأمريكي في اليابان أبلغ بأنه من الأنسب أن يتم إجلاء الناس إلى محيط 80 كيلومتراً من محطة فوكوشيما.
يشار إلى أن اليابان أوصت بإجلاء من يقطنون في محيط 20 كيلومتراً، ودعت المقيمين في محيط 30 كيلومتراً إلى الحذر واتخاذ بعض الاحتياطات.
 
Next   Back

Bookmark and Share
 
 
Close