نسیت کلمة المرور؟'

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

الرئیسیة
المکتبة
البلدان  > أسترالیا
نوارو
نیوزیلندا
أسترالیا
الکاریباتي
بواغینیا...
مملكة تونجا
جزر مارشال
جزر...
جمهورية...
جزر توفالو
جمهورية ناورو
استراليا
نيوزلندا
بابوا غينيا...
جمهورية جزر...
الأدعیة
الأنشطة
العم لامع
المجلة
ھل تعلم ؟
الألعاب
آخر الأخبار
 

البلدان

 
   

 

 

 
Bookmark and Share

Next   Back
 

جمهورية ناورو

 
   
 
هي جمهورية ناورو عرفت سابقاً باسم "الجزيرة السعيدة"، وهي إحدى جزر قارة أوقيانوسيا، تنتمي لمجموعة جزر المحيط الهادي، ويعتبر خام الفوسفات الأول في مصادر الثروة الطبيعية في  الجزيرة، وتعاني جزيرة ناورو من مشكلة نقص الماء العذب، فتلجأ لاستيراده من استراليا.
حصلت ناورو على استقلالها بعد رفع الأمم المتحدة وصايتها عنها تحت إدارة كل من استراليا ونيوزلندا، والمملكة المتحدة في 31 يناير 1968م، وتعد ناورو أصغر جمهورية مستقلة بالعالم.
 
 
الموقع
      هي إحدى دول قارة أوقيانوسيا، وهي عبارة عن جزيرة تقع بجنوب المحيط الهادي، إلى الجنوب من جزر مارشال.
 
 
معلومات عامة عن ناورو
المساحة: تبلغ مساحة ناورو 21 كم2.
عدد السكان: يبلغ عدد السكان 13.528 نسمة.
العاصمة: لا توجد عاصمة رسمية للبلاد ولكن تتركز معظم المصالح الحكومية بمنطقة "يارين".
اللغة: الناوروية " واللغات المستخدمة بمنطقة المحيط الهادي"، أما اللغة الإنجليزية فهي مفهومة وتستخدم بشكل واسع في الأغراض الحكومية والتجارية.  
العملة: الدولار الاسترالي.
الديانة: المسيحية "الثلثين بروتستانت، والثلث رومان كاثوليك".
 
 
مظاهر السطح






     تتشكل ناورو من جزيرة مرجانية، بيضاوية الشكل تقع إلى الجنوب من خط الاستواء، وترتفع الجزيرة في معظمها إلى حوالي 60 متر فوق مستوى سطح البحر، ويتوسط جزيرة ناورو هضبة غنية برواسب الفوسفات، ويوجد بالقرب من مركز الهضبة بحيرة ضحلة، محاطة بمساحة صغيرة من الأرض الخصبة، ويمتد حزام آخر من الأراضي الخصبة حول الشاطئ الرملي والذي تتخلله المرتفعات.
ومن أعلى المرتفعات بالجزيرة إحدى المناطق في طرف الهضبة يصل ارتفاعها إلى 61 متر فوق مستوى سطح البحر.     
  
 
 
مناخ
      يسود جزيرة ناورو مناخ قاري موسمي تعمل الرياح التجارية على تلطيفه، وتتراوح درجات الحرارة بين كل من 24-34 درجة مئوية، ويقدر منسوب مياه الأمطار بنحو 200سم سنوياً، ويمتد موسم المطر في جزيرة ناورو في الفترة ما بين نوفمبر وفبراير.
 
 
نظام الحكم



البرلمان


    نظام الحكم بالجزيرة جمهوري، وتتمثل السلطة التنفيذية في رئيس الجمهورية والذي يشغل كل من منصبي رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة، ويتم انتخاب رئيس الجمهورية لفترة رئاسية مدتها ثلاث سنوات، أما الحكومة فتتمثل في مجلس الوزراء والذي يقوم رئيس الحكومة بتعيين أعضاؤه من بين أعضاء البرلمان.
الهيئة التشريعية في جزيرة ناورو تتمثل في مجلس واحد هو البرلمان ويتألف من 18 عضو يتم انتخابهم بالاقتراع الشعبي المباشر، ومدة عضويتهم ثلاث سنوات.
أعلى سلطة قضائية في البلاد تتمثل في المحكمة العليا، ويوجد بجزيرة ناورو عدد من الأحزاب السياسية منها الحزب الديموقراطي، حزب ناورو الأول، حزب ناورو.
 
 
 نبذة تاريخية






    تم اكتشاف جزيرة ناورو عام 1798م، وقامت ألمانيا عام 1888م باحتلالها، وظلت تحت سيطرتها حتى عام 1914م، ثم انتقلت السيطرة عليها إلى استراليا، وأصبحت تحت الحماية البريطانية عام 1919م، وأثناء الحرب العالمية الثانية قامت اليابان باحتلال الجزيرة وجعلتها قاعدة عسكرية، إلا أن استراليا ما لبثت أن استعادت سيطرتها على الجزيرة مرة أخرى عام 1945م، وقد  قامت الأمم المتحدة بإقرار السيطرة الاسترالية على الجزيرة عام 1947م، وتم وضعها تحت وصاية كل من بريطانيا واستراليا ونيوزلندا
في عام 1964م سعت جزيرة ناورو نحو الاستقلال وعملت على استعادة سيطرتها على صناعة الفوسفات، وبالفعل قامت الأمم المتحدة بمنحها استقلالها عام 1968م، وتمكنت من السيطرة على صناعة الفوسفات عام 1970م، واستغلت العائدات الناتجة من تصديره في بناء المستشفيات والمدارس والمنازل، وقد انضمت جزيرة ناورو للأمم المتحدة عام 1999م.    
وأثناء سيطرة كل من بريطانيا واستراليا ونيوزلندا على البلاد قامت شركاتهم باستغلال الفوسفات واستخراجه، حيث تمتلك الجزيرة ثروة طبيعية من الفوسفات.
 
 
المدن والسياحة



مطار ناورو بمنطقة يارين


      تتمتع جزيرة ناورو بالعديد من المقومات الطبيعية الجميلة، فتتمتع بالشواطئ الساحرة والتي يمارس فيها السائح رياضة الغطس والسباحة، كما تضم عدد من الغابات الرائعة والطيور النادرة، وأشجار النخيل، وغيرها العديد من المعالم الطبيعية الساحرة، تعد منطقة "يارين" مركزاً للمؤسسات الحكومية ومن السهل التنقل فيها وممارسة رياضة الصيد والغوص.
ومن الأماكن المميزة بالجزيرة أيضاً منطقة خليج أنيبار، والذي يعد من أفضل الشواطئ بالجزيرة ويمكن أن يستخدم في السياحة العلاجية، وهو شاطئ مشمساً يتمتع برمال ساحرة.     
وتعتبر جزيرة ناورو من أفضل الأماكن لصيد الأسماك فهي محاطة بالمياه العميقة، فتضم أنواع عديدة من الأسماك، بالإضافة للشعاب المرجانية وتعد الفترة من أغسطس إلى يناير هي من أفضل أوقات السنة للصيد.
ويتمكن السائح من زيارة ناورو بالطائرة فيوجد بها شركة خطوط جوية تربطها بعدد من البلاد مثل ملبورن وسيدني باستراليا وغيرها من الأماكن، ويقبع مطار ناورو بمنطقة "يارين".
 
Next   Back

Bookmark and Share
 
 
Close